قصص ناجحة

كيف استطاع الدكتور هيثم العباس الحصول على قبول في برنامج الجراحة في جامعة مكجيل

Haytham

عرفنا بنفسك.

هيثم هشام العباس من جامعة الملك عبدالعزيز

في أي برنامج وأي جامعة في كندا؟

أنا طبيب مقيم في جامعة مكجيل، برنامج الجراحة العامة السنة الرابعة حاليا

لماذا اخترت كندا لدراسة التخصص؟

الثقافة العامة في جامعتي والوسط الذي كنت فيه كانت تعطي تقديرا ملحوظا للأطباء المتخرجين من أمريكا الشمالية. عندما تخرجت من كلية الطب عام2006 كانت قد بدأت بعثات الملك عبدالله فقررت السفر والعمل لتحصيل القبول هناك.

بدأت الدراسة في معهد كابلان واستغرقت سنتين للانتهاء من اختبارات المعادلة الأمريكية. بعد ذلك تبين لي أن هذه بداية الطريق وأنه علي أن أضيف المزيد لسيرتي الذاتية مثل البحوث العلمية أو درجة أكاديمية مثل الماجستير، شرعت في البحث عن جامعة لعمل زمالة بحث علمي research fellowship, قبلت أخيرا بعد سنة من البحث ولله الحمد في جامعة تولين في مدينة نيواوريانز بولاية لويزيانا الأمريكية.

الحمدلله تيسر لي أن أقدم عددا طيبا من البحوث في مؤتمرات علمية وكذلك أن أنشر مجموعة من هذه البحوث خلال هذه السنة. طبعا كنت أقدم على أمريكا في كل سنة. تحصل لي مجموعة من المقابلات لكن كانت في الباطنة. كان تركيزي في البداية تحصيل شهادة الاختصاص من أمريكا الشمالية لذلك كنت أقدم على مختلف التخصصات، تحصلت لي ثمانية مقابلات في الباطنة لكن لم أقبل في أي منها. لعل أحد الأسباب هو حبي للجراحة فلم يكن أدائي يعكس حماسي لتخصص الباطنة، كما انني قدمت لكندا مرتين مرة كانت محاولة خجولة واخرى سوف يتم ذكرها انفا.

ماذا حدث بعد ذلك؟

تواصلت مع الأستاذ عادل ابومصطفى، الذي كان المسؤول عن قبول الطلاب الدوليين في جامعة تفت الأمريكية Tuft University . صدف أن أحد المقبولين لديهم أخطأ في أوراق الفيزا فألغي قبوله وتهيأت لي فرصة منصب prelimenary في الجراحة العامة في هذهالجامعة القابعة في مدينة بوسطن الأمريكية Boston. قضيت هناك سنتين…

هل يمكن أن تشرح لنا ماذا تعني prelimenary البعض قد لا يفهم ما يعنيه هذا المصطلح؟

قبول الزمالة في أمريكا يقع ضمن مجموعتين:

المجموعة الأولى تسمى categorical حيث القبول يكون مشتملا الخمس سنوات التدريبية كاملة. أما الخيار الثاني prelimenary يكون قبول سنة واحدة فقط وعند الانتهاء من هذه السنة يمكن التجديد للانتقال إلى السنة الثانية لكن عند نهاية السنة الثانية إما أن تحصل على قبول نهائي فتدخل السنة الثالثة من باب ال categorical أو تجدد سنة ثانية prelimenary إلى ما لا نهاية.

ماذا حدث في بوسطن؟

بعد أن انهيت سنتين أقفلت الأبواب في وجهي ولم أجد برنامجا يقبلني. سخر الله لي مقابلة في جامعة مكجيل الكندية McGill University. دخلت المقابلة وقبلت ولله الحمد. عرضوا علي أن أبدأ من السنة الثانية بدلا من الثالثة لكي اتعرف على النظام عندهم بصورة أفضل . من هنا ترى أنه كلما صعبت الأمور يسخر الله لك حل.

ماهي الفترة الزمنية التي احتجتها لتحصيل القبول؟

في بوسطن احتجت إلى سنتين بعد التخرج وفي مكجيل إلى اربع سنوات بعد التخرج.

في رأيك، ما هو العامل الرئيسي الذي ساعدك في الوصول إلى هدفك؟

لم يكن معدلي عند التخرج من الكلية عاليا وكذلك درجاتي في اختبارات المعادلة الأمريكية والكندية. فأجزم أنهم لم يكونوا السبب في اختياري. أعتقد أن الخبرة البحثية والأبحاث التي نشرتها كان لها الدور الأكبر بعد ارادة الله. الحمدلله قدمت في عدة مؤتمرات علمية وكان لدي أبحاث منشورة في موقع pubmed. كون الجامعة مركز أكاديمي تجعل لجنة القبول تعطي اهتاما لهذا الجانب. في سنتي كان هناك من المقدمين من لديه ماجستير لكن لم يقبلوا، المنافسة كانت شديدة جدا وهي في ازدياد. أعرف مرشحين لديهم شهادة دكتوراة ولكن لم يقبلوا لأسباب ليس لها علاقة بشهادتهم. ما أحاول أن أقوله هو أن المنافسة في احتدام مستمر.

بالنسبة للأبحاث المنشورة هل كنت المحقق الرئيسي فيها؟

لم يتسن لي ذلك، لكن في نفس الوقت عملت كل جهدي أن أنشر قدر المستطاع. أعتقد أني استطعت أن انشر عددا طيبا من الأبحاث مما ساعدني كثيرا ولله الحمد

دكتور هيثم أنت احتجت أربع سنوات لتصل إلى هدفك، ماذا تنصح غيرك ممن يريد أن يسلك هذا الطريق؟ لماذا أكملت المشوار ولم ترجع في منتصف الطريق؟

أعتقد أن جواب هذا السؤال يعتمد على الشخص المقدم وعلى أهدافه. عندما بدأنا في معهد كابلان في شيكاغو كنا ٢١ طبيبا وطبيبة. لم يبق منا إلاخمسة أكملوا المشوار. أعتقد أن هذا يعتمد على الشخص ومالديه من صبر وتصميم للوصول إلى هدفه؛ هل يكمل أم يأخذ طريقا ثانية كالعودة إلى السعودية والتدرب في برنامج محلي.

طبعا اتضح لي مع مرور الزمن أنه ليس شرطا أن تكون في كندا لكي تكون طبيبا جيدا. تعرفت وعملت مع الكثير من الأطباء الخريجين من برامج محلية وكانوا ممتازين جدا. ما يميز كندا أن البرامج فيها تحرص على تخريجك وأنت طبيب ممتاز بينما في السعودية في كثير من الأحيان يجب أن تعتمد على نفسك لتكون طبيبا ممتازا.

ماذا تنصح من يريد أن يقدم على كندا؟

أنصحهم أن يحرصوا على إنهاء اختبار المعادلة الأمريكية الجزء الأول USMLE step 1 فور انتهائهم من سنين الطب الأساسية ومن ثم الجزء الثاني step 2 واختبار المعادلة الكندية MCCEE في سنة الامتياز بحيث يكونوا قد انتهوا من هذه الاختبارات فور تخرجهم. وهذا ما يفعله واقعياطلاب الطب هنا في كندا.

أيضا أنصحهم بعمل كورسات اختيارية electives وقت إجازاتهم في أمريكا الشمالية فيأخذوا فرصة لمعرفة النظام هناك والحصول على شهادات توصية of recommendationletters letters

 وكذلك استغلال الelectives بعمل أبحاث علمية تضاف إلى سيرتهم الذاتية.

شكرا لكم دكتور هيثم على المعلومات القيمة التي شاركتنا بها.

شكرا لكم وبالتوفيق

Advertisements

Leave a Reply

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s